تحليلات

موريتانيا: مؤسسة المعارضة تدعو إلى موقف وطني موحد لحماية الدستور

جمعة, 10/14/2016 - 11:54

 دعت مؤسسة المعارضة الديمقراطية الموريتانية وهي هيئة دستورية أسست عام 2006 ويتولى قيادتها الإسلاميون، «جميع القوى السياسية والمدنية الموريتانية الغيورة على استقرار موريتانيا، وعلى تطوير ديمقراطيتها، لاتخاذ موقف سياسي موحد يساهم في التصدي لمحاولات العبث بالدستور الجارية حالياً في الحوار الذي تنظمه الحكومة».

موريتانيا: الحوار يستأنف ويمدد… والجدل حول مخرجاته يستمر

خميس, 10/13/2016 - 12:42

 تتواصل اليوم في نواكشوط جلسات الحوار السياسي للاتفاق على صيغة نهائية لمخرجاته بعد أن توقفت النقاشات لإتاحة الفرصة أمام لجنة الصياغة للاتفاق على نص يقبله الجميع في ظل تشدد معارضة الوسط التي يعول عليها في صدقية الحوار، ورفضها لأي مساس بالدستور وبخاصة مواده المتعقلة بولايات الرئاسة التي يعتبرها الكثيرون «مواد محصنة لا يمكن المساس

موريتانيا: الولاية الرئاسية الثالثة تثير جدلاً كبيراً وتدفع بالحوار نحو الفشل

اثنين, 10/10/2016 - 15:41

تهدد تعديلات مقترحة للدستور الموريتاني تفضي للسماح للرئيس محمد ولد عبد العزيز بولايات أخرى، بإفشال جلسات الحوار الذي تنظمه الحكومة منذ عشرة أيام لإقرار أجندة سياسية ذات أبعاد متعددة. 

موريتانيا: حرب الدورات الرئاسية تشتعل والناطق الرسمي يقلل من شأنها

سبت, 10/08/2016 - 12:07

أدت أمس مقترحات حول تعديل الدستور الموريتاني قدمها الحزب الحاكم في موريتانيا أمام جلسات الحوار السياسي المتواصل حاليا في نواكشوط، لاشتعال حرب حول دورات ولاية الرئاسة التي يحددها الدستور الحالي بدورتين اثنتين.

موريتانيا: الحوار يغلي ومقايضة تغيير سن الترشح بتعديل مدد الرئاسة

خميس, 10/06/2016 - 00:34

دخلت جلسات الحوار السياسي الشامل المتواصل حاليا في نواكشوط مرحلة الغليان بين أنصار الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز الذين يهيمنون على الورشات وممثلي المعارضة المعتدلة الذين جنحوا إلى المشاركة في التشاور عكس معارضي منتدى الديمقراطية المتشددين الذي فضلوا المقاطعة.

عبد الباري عطوان/سقطتان معيبتان لاوباما وعباس في جنازة بيريز: الاول مارس ابشع انواع النفاق والتملق.. والثاني “استفز″ شعبه وكوفيء بالتهميش الذي يستحق

أحد, 10/02/2016 - 10:50

امران يرتقيان الى درجة العيب، حدثا على هامش تشييع رئيس دولة الاحتلال شمعون بيريز اليوم في القدس المحتلة.

الاول: مشاركة الرئيس الفلسطيني محمود عباس في هذه الزيارة على رأس وفد كبير، ومعاملته معاملة سيئة يستحقها، عندما لم يوضع في صف الرؤوساء العالميين الذين حضروا من مختلف انحاء العالم.

الصفحات