المركزيات النقابية تشجب موقف الحكومة من دعم إدارة "اسنيم" ضد عمالها المضربين

سبت, 03/07/2015 - 12:10

يخوض عمال الشركة الوطنية للصناعة والمناجم "سنيم" منذ 30 يناير المنصرم  في أزويرات ومؤخرا في أنواذيب اضرابا شاملا عن العمل للمطالبة بتطبيق بنود الاتفاق المبرم بين إدارة الشركة المنجمية ومناديب العمال بتاريخ 03 مايو 2014 والذي التزمت بموجبه "سنيم" من بين أمور أخري بتسديد زيادة معتبرة في الأجور ابتداء من فاتح أكتوبر وهو الاتفاق الذي يبدو أن ادارة المؤسسة تحاول النكوص عن تطبيقه بسبب ما تسميه "صعوبات" عائدة الي تراجع سعر الحديد في الأسواق العالمية.

 الاضراب الذي شهد مشاركة واسعة في أوساط العمال أدي الي شل نشاط المؤسسة بشكل تام في مختلف ورشات ومواقع الشركة في المدينتين والوضع مرشح للتفاقم بفعل تدخل الحكومة وانحيازها لرب العمل الذي عبر عنه وزير المعادن خلال زيارته الأخيرة  في الوقت الذي لا تلوح في الأفق بوادر أي رغبة جادة لدي ادارة المؤسسة في التفاوض الجاد بغية ايجاد مخرج من هذه الأزمة التي ستكون لها انعكاسات سلبية علي الاقتصاد الوطني. 

وأمام هذه الوضعية ,فان المركزيات النقابية الموقعة:

تدين بشدة موقف إدارة "سنيم" التي لا تزال تعاند وترفض التفاوض مع ممثلي العمال لإيجاد حل توافقي ينهي الأزمة القائمة

تشجب انحياز الحكومة لرب العمل والذي لن يسهم في المحافظة علي مناخ السلم الاجتماعي داخل المؤسسة 

تعبر عن دعمها الكامل وتضامنها مع عمال "سنيم" في نضالهم من أجل نيل مطالبهم المشروعة

تطالب الرأي العام الوطني بالضغط علي الحكومة  لحثها علي ارغام إدارة الشركة علي التفاوض بشكل جاد مع العمال وإيجاد حل يلبي مطالب وتطلعات العمال

تعلن عن إنشاء خلية أزمة مكلفة بمتابعة الموضوع عن قرب ودارسة كافة أشكال الدعم والتضامن المحتملة مع عمال "سنيم"

نواكشوط بتاريخ 7 مارس 2015

    عن CGTM الامين العام 

    عن CLTM الامين العام 

    عن CNTM الامين العام 

    عن USLM الامين العام 

    عن CCTM الامين العام